lundi 19 juin 2017

تدوينة على خفيف: أحب دير الزور يا دكتور عملوها الايرانيون و اطلقوا صاروخ طير رؤوس الدواعش بسوريا

عملوها الإيرانيون و أطلقوا صاروخ محسوب على الحرس الثوري الإيراني غرب إيران وحط الصاروخ بكل رزانة و أدب  ليدك دكا أعناق الدواعش بدير الزور. وقد نجح الصاروخ في أداء مهمته بميزة 10 على 10 و بكل تأكيد فالصاروخ يحمل رسائل في ذيله  بلا شك ..
طيب نشوف ..
1 الانتقام من الدواعش الذين فجروا وقتلوا  18 نفاسا  من الأبرياء ببرلمان طهران.
2 رسالة كلير = واضحة إلى الصهاينة ان الصاروخ الذي يصل الشام يصل حتى تل أبيب. الصاروخ الايراني الثوري ادخل الرعب في قلوب الصهاينة المعروفين بجبنهم من كل شيء له علاقة بإيران أو حزب الله. أما باقي العربان فلا خوف منهم، فهم مثل قط مدلل  لا يهش و لا ينش .. أي و الله .. اللهم لا شماتة ..
3 الصاروخ هو رسالة واضحة وضوح الشمس في كبد السماء، لآل سعود حتى لا يظنوا ان تحالفهم الإسلامي العسكري الكارتوني سوف يغير شيء من المعادلة التي تميل بقوة إلى جانب إيران ذات الآلة العسكرية الهائلة 
يتبع يا عم إلى اللقاء
   

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire